هذا ما يجعل HUAWEI FreeLace Pro مفضلة لدينا كواحدة من أكثر السماعات حول الرقبة أناقة

 -  1,733 مشاهدة  - 


أخذنا في الاعتبار بعض الميزات الرئيسية التي ستحتاج إلى إلقاء نظرة عليها عند اختيار سماعة أذن حول الرقبة. يتضمن ذلك ميزات مثل عمر البطارية وإلغاء الضوضاء بشكل عام وجودة الصوت وأخيراً الاتصال بالهواتف الذكية والأجهزة الأخرى. السعر عامل مهم أيضًا. بعد استعراض جميع الطرز المتاحة في السوق، توصلنا إلى اختياراتنا الثلاثة لسماعات الأذن حول الرقبة: سماعات HUAWEI FreeLace Pro الجديدة وسماعات Bose QC 30 وسماعات Sony WI-1000 XM2. بفضل ميزاتها القوية وقدراتها الصوتية تأتي على رأس القائمة سماعات HUAWEI FreeLace Pro. وإليك أداء السماعات الثلاثة حول الرقبة عند وضعهم قيد الاختبار وكيف تأتي سماعات HUAWEI FreeLace Pro في المقدمة.

1. HUAWEI FreeLace Pro - أفضل سماعات حول الرقبة بشكل عام
على رأس القائمة توجد HUAWEI FreeLace Pro، أحدث إضافة إلى مجموعة أجهزة هواوي الصوتية المتنامية. تجمع سماعة الأذن هذه، التي حصلت على العديد من الجوائز على مستوى العالم، جميع الميزات الرئيسية التي يحتاجها المستخدمون جميعًا بسعر في متناول اليد. تحتوي سماعات HUAWEI FreeLace Pro على بطارية كبيرة يمكنها أن تدوم لمدة قد تصل إلى 24 ساعة بشحنة واحدة. لا يستغرق شحنها وقتًا طويلاً أيضًا، لأن الشحن مرة واحدة لمدة 5 دقائق يمكن أن يمنحك ما يصل إلى 5 ساعات من الاستخدام! حتى طريقة الشحن فريدة تمامًا، لأن شاحن USB Type-C مدمج في صندوق التحكم، والذي يمكن توصيله ببساطة بمنفذ USB من النوع C لبدء الشحن. يؤدي هذا أيضًا إلى التخلص من الحاجة إلى حمل كبلات إضافية للشحن أثناء التنقل!

تستخدم السماعات زوج من الميكروفونات لإلغاء الضوضاء النشطة والتي تلغي الضوضاء المحيطة حول المستخدم والضوضاء المتبقية في أذنيه. تحتوي سماعات HUAWEI FreeLace Pro على إعدادًا ثلاثيًا لإلغاء الضوضاء من الميكروفون لتعزيز جودة صوت المكالمات لتجربة اتصال خالية من التشوش. تساهم المحركات الديناميكية مقاس 14 مم في الحصول على صوت رائع ويكملها أنبوب صوت جهير مخصص يوفر صوت جهير عميق ونطاق تردد عالٍ لتجربة صوتية تشبه الاستوديو.

يمكنك أيضًا إقران أجهزة مزدوجة والتحويل بينهما عبر الضغط المزدوج على زر الطاقة، مما يزيل متاعب فصل الاتصال وإعادة الاتصال. تأتي سماعات HUAWEI FreeLace Pro أيضًا مع وضع ألعاب بزمن انتقال منخفض – Low-Latency Gaming Mode يستخدم برنامج ترميز صوتي لاسلكي محسّن يقلل من زمن انتقال الصوت في اللعبة إلى 150 مللي ثانية، مما يجعل السماعات خيارًا رائعًا لمُحبي ألعاب الهواتف الذكية أيضًا. علاوة على ذلك، السماعات متوفرة بسعر يسهل الوصول إليه مع العديد من الميزات الرائعة التي قد يحتاجها المستخدمون.


هذا ما يجعل HUAWEI FreeLace Pro مفضلة لدينا كواحدة من أكثر السماعات حول الرقبة أناقة

2. سماعات Bose QC 30 - جودة صوت بسعر أعلى
في المرتبة الثانية، تأتي سماعات Bose QC 30. استنادًا إلى سمعة سلسلة QC القوية والمعروفة بجودة الصوت من الدرجة الأولى، تحتوي سماعات Bose QC 30 على كل ما هو معروف عن Bose بشكل أفضل في شكل أصغر. إذا أردنا مقارنة عمر البطارية، فإن الشحن الكامل لـسماعات Bose QC 30 يمنحك 10 ساعات من الاستخدام، وهو ليس بالقدر الذي تحصل عليه على سماعات HUAWEI FreeLace Pro. كما أنها تستخدم طريقة شحن سلكية قياسية، والتي رغم أنها قديمة بعض الشيء، إلا أنها تنجز المهمة. وبسبب هذه الطريقة، يمكن أن توفر لك ساعة كاملة من الشحن 15 دقيقة فقط من الاستخدام، وهو لن يفيد كثيرًا عندما يتعلق الأمر بالاستخدام أثناء التنقل.

توفر سماعات Bose QC 30 إلغاءًا متغيرًا للضوضاء وجودة صوت ممتازة، وهو أمر أساسي تمامًا عندما يتعلق الأمر بالعلامة التجارية. ومع ذلك، إذا تم وضعها ضد سماعات أذن منافسة مثل HUAWEI FreeLace Pro، فإن إلغاء الضوضاء يترك مجالًا للتحسين. تحتوي السماعات على مشغلات بحجم 10 مم تنتج صوتًا غامرًا جيدًا. بالنسبة للاتصال ، تستخدم سماعات Bose QC 30 الطرق القياسية لمثل تطبيق أو البحث عن اتصال على قائمة Bluetooth.

العائق الأكبر في سماعات Bose QC 30 سعرها الباهظ، السماعات متوفرة للشراء بثمن باهظ ولكنها لا توفر ميزات رائدة مثل سماعات HUAWEI FreeLace Pro.

3. سماعات أذن Sony WI-1000 XM2 حول الرقبة - صوت قوي مع بعض التحفظات فقط
أخيرًا في المركز الثالث تأتي سماعات Sony WI-1000 XM2. تأتي إضافة Sony إلى هذه القائمة بقدرات صوتية قوية، التي تجعلها خيارًا مناسبًا للمستخدمين الذين يحبون الصوتيات الغامرة. ولكن، هناك بعض النقاط التي يجب الاطلاع عليها. على سبيل المثال، يمنحك الشحن الكامل لسماعات Sony WI-1000 XM2 15 ساعة فقط من الاستخدام. تمنحك عملية شحن لمدة 10 دقائق حوالي 80 دقيقة من الاستخدام أيضًا. نظرًا لأنها لا تزال تستخدم كابلات خارجية لإعادة الشحن، فقد يكون من الصعب استخدامها أثناء التنقل.

فيما يتعلق بإلغاء الضوضاء وجودة الصوت، تحتوي سماعات Sony WI-1000 XM2 على مشغل أصغر بحجم 9 مم، وهو ليس سيئًا ولكنه يتضاءل أمام محركات التشغيل بحجم 14 مم في سماعات HUAWEI FreeLace Pro. ومع ذلك، مع ميزات مثل إلغاء الضوضاء النشطة والتحكم التكيفي في الصوت ومعادل الصوت القابل للتخصيص، فإن سماعات Sony WI-1000 XM2 قادرة على ضبط الضوضاء الخارجية وتوفير صوت دقيق. الاتصال بسيط أيضًا، باستخدام طرق قياسية مثل البحث والاقتران عبر قائمة Bluetooth بالهاتف الذكي.

الحكم النهائي والفائز
بينما تقدم اختياراتنا الثلاثة الأولى من حيث الأداء والراحة، إلا أن هناك بعض النقاط التي تمنح سماعات HUAWEI FreeLace Pro ميزة إضافية. إن عمر البطارية الأطول وإلغاء الضوضاء الأقوى وجودة الصوت الأفضل وحلول الاتصال الذكية والسعر الودي تجعلها الاختيار الأفضل لمن يريدون سماعة أذن جديدة حول الرقبة، في حين تأتي سماعتي Bose QC 30 و Sony WI-1000 XM2 في الخلف.


هذا ما يجعل HUAWEI FreeLace Pro مفضلة لدينا كواحدة من أكثر السماعات حول الرقبة أناقة


السلاسل ذات الصلة: