بنك برقان يقدّم أجهزة الصرّاف الآلي التفاعلي (ITM)

تعزيزا لتجربة الخدمات المصرفية الرقمية لعملائه

 -  52 مشاهدة  - 


أعلن بنك برقان عن إضافة أجهزة الصراف الآلي التفاعلي الجديدة (ITM) في فرعي العديلية ومارينا مول. ويعكس توفير هذه المنافذ المصرفية الإلكترونية المتطورة خطة البنك لتبني أحدث التقنيات الرقمية التي تتيح للعملاء الاختيار بين قنوات خدمات متنوعة والوصول إليها براحة لإتمام مجموعة كبيرة من العمليات المصرفية بسلاسة على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع في عدة مواقع.

توفر أجهزة الصّراف الآلي التفاعلي الجديدة مجموعة واسعة من الخدمات التي تُمكّن العملاء من إتمام العديد من العمليات المصرفية بشكل مستقل، أو الحصول على خدمات مالية خاصة عبر التواصل مباشرة مع أحد موظفي البنك. وتشمل الخدمات التي يمكن الوصول إليها من خلال أجهزة ITM، السّحبَ النقدي لغاية 5,000 دينار كويتي يومياً، إيداع مبالغ لغاية 3,000 دينار كويتي، وتحويل الأموال بين الحسابات الخاصة أو إلى حسابات بنك برقان الأخرى. يمكن للعملاء أيضا الحصول على الردود لجميع استفساراتهم حول خدمات ومنتجات البنك، والوصول إلى العديد من الخدمات الأخرى التي تتوفر عادة داخل الفروع.

السيد ناصر القيسي، رئيس مدراء الخدمات المصرفية الشخصية في بنك برقان
السيد ناصر القيسي، رئيس مدراء الخدمات المصرفية الشخصية في بنك برقان

وصرّح السيد ناصر القيسي، رئيس مدراء الخدمات المصرفية الشخصية، تعليقا على توفير أجهزة ITM جديدة قائلا "نستثمر في بنك برقان بشكل مستمر في استخدام التقنيات المصرفية المبتكرة لتطوير التجربة المصرفية لعملائنا وجعلها أكثر سلاسة. إن الاعتماد على هذه الأجهزة الجديدة يمنح عملائنا المزيد من الراحة، كما يساعدنا على توسيع نطاق خدماتنا والاستجابة بطريقة أسرع وأفضل لمختلف احتياجات العملاء بما في ذلك الإجابة على استفساراتهم ومعالجة أي صعوبات قد يواجهونها خلال إجراء معاملاتهم، وهو ما يساهم بشكل كبير في تعزيز تجربتهم المصرفية مع بنك برقان".

السيد خليل القطان، رئيس التحول الرقمي في بنك برقان
السيد خليل القطان، رئيس التحول الرقمي في بنك برقان

من جهته، علّق السيد خليل القطان، رئيس التحول الرقمي في بنك برقان، قائلاً "تجمع خدمة الصراف الآلي التفاعلية الجديدة بين أحدث التقنيات المستخدمة في مجال الخدمات المصرفية الرقمية، وتوفير خدمات تفاعلية خاصة عبر التواصل المباشر عن بعد مع موظف بنك برقان."

وأضاف السيد القطّان "نحن ندرك أهمية توفير خدماتنا المصرفية لساعات اطول تلائم احتياجات عملائنا كما أننا نسعى لتوفير باقة من الخدمات المضافة مستقبلا لنوفر لعملائنا بذلك مجموعة أكبر من الخيارات تضمن تجربة مصرفية متكاملة تغنيهم عن الانتظار داخل فروع البنك".

يجدر بالذكر أن إطلاق أجهزة الصراف الآلي التفاعلية يدعم الخطة التوسعية للبنك التي تهدف إلى تقريب خدمات البنك إلى العملاء في جميع مناطق الكويت. ويمثّل هذا أيضا تقدما جديدا في خطة البنك الاستراتيجية التي تُركّز على تقديم المزيد من الخدمات الرقمية المبتكرة بما يتماشى مع احتياجات العملاء وأسلوب حياتهم.


بنك برقان يقدّم أجهزة الصرّاف الآلي التفاعلي (ITM)


السلاسل ذات الصلة:
أخبار ومواضيع مختارة أحدث الأخبار والمواضيع