لهذه الأسباب ... لا تترك وتتجاهل طفلك وهو يبكي!

 -  2,127 مشاهدة


تخيل أنك تتألم وأنك تحتاج الى مساعدة ويتجاهلك من حولك. هذا أمر مزعج للغاية فكيف لو طبقناه على طفل صغير وتحديدا طفل رضيع لا لغة له للتعبير الا البكاء؟

بعد ولادة الطفل مباشرة، يبدأ القسم الأكبر من تطور ونمو الطفل نفسيا وعاطفيا وعقليا و75 في المئة من الدماغ ينمو في السنوات الأولى من حياة الطفل وتتفاعل جينات الطفل بقدر الكم من الحنان والاهتمام الذي يتلقاه.

ترك الطفل يبكي وتجاهله هو بمثابة نوع من التعذيب له! هذا يؤثر على الطفل نفسيا وقد يكون له انعكاسات سلبية في المستقبل فقد يتحول الولد الى ولد عنيف أو كثير الغضب والصراخ.

احمل طفلك قدر الإمكان واحتضنه ولا تصرخ في وجهه ولا تقسو عليه فهو مخلوق ضعيف لا يملك القدرة على التعبير الا بالبكاء فتواصل معه وافهم احتياجاته ولا تتركه وحيدا.

لهذه الأسباب ... لا تترك وتتجاهل طفلك وهو يبكي!


لهذه الأسباب ... لا تترك وتتجاهل طفلك وهو يبكي!


أخبار ومواضيع مختارة أحدث الأخبار والمواضيع