دراسة: أجهزة للياقة البدنية القابلة للارتداء لا تساعدك على فقدان الوزن!

 -  500 مشاهدة
أخبار ومواضيع

وجدت دراسة جديدة أجريت مؤخرا أن أجهزة اللياقة القابلة للارتداء لا تعمل حقا إذا كنت تحاول فقدان الوزن، وتأتي أهمية هذه الدراسة لكونها تتبث عكس ما تعد به هذه الأجهزة منذ ظهورها.

فرغم ارتفاع شعبية هذه الأجهزة إلا أن التكنولوجيا لا تعمل عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن، وأن برامج إنقاص الوزن التقليدية أكثر فعالية، وفقا لدراسة جديدة نشرت في مجلة الجمعية الطبية.

وقالت الدراسة أن أساور التعقب يمكنها أن تخبرك بعدد الخطوات التي قطعتها، وعدد السعرات الحرارية التي تحرقها وغيرها من الحقائق، ولكن عندما يتعلق الأمر بفقد الوزن في أماكن أخرى من قبيل البطن والأرداف فإن هذه الأجهزة لا تعمل.

وشمل البحث 471 من البالغين، الذين تتراوح أعمارهم بين 18-35 عاما، والذين يرغبون في إنقاص وزنهم، وبدأ المشاركين برنامجا تقليديا لإنقاص الوزن من خلال اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، يتخلله المزيد من النشاط البدني، وبعد ستة أشهر، أضاف نصف المشاركين أجهزة التعقب لتتبع التقدم الذي يحرزونه، في حين بدأ النصف الآخر نظامهم الغذائي وممارسة التمارين الرياضية باستخدام موقع على شبكة الانترنت.

وبعد دراسة استمرت لمدة عامين، تبين أن المجموعة التي استخدمت أجهزة التعقب فقدت وزنا أقل بكثير من المجموعة الثانية، ويبدو وفق الدراسة أن السب يعود إلى كون هذه الأجهزة تجعل المستخدم يعتقد أنه يعمل أكثر لذلك فإنه يسمح لنفسه بتناول كميات أكبر من الطعام.

ويضيف أحد مؤلفي الدراسة أن استخدام أجهزة التعقب يعطي الناس إحساسا زائفا بالأمان ومن تم فإنهم يتناولون طعاما اكثر، حيث أن أجهزة التعقب تشجع الناس بدلا من أن تحفزهم، وأظهرت الدراسة أيضا أن الأشخاص عادة ما يملون من هذه الأجهزة بعد وقت قصير من استخدامها.


دراسة: أجهزة للياقة البدنية القابلة للارتداء لا تساعدك على فقدان الوزن!

دراسة: أجهزة للياقة البدنية القابلة للارتداء لا تساعدك على فقدان الوزن!